بمناسبة حلول السنة الإیرانیة الجدیدة (1395 هجری شمسی)

رسالة تبریک رئیس المعهد العالی للعلوم والثقافة الإسلامیة المحترم

زملائی الأعزاء، لنبدأ السنة الجدیدة والربیع النابض بالحیاة باسم رب العالمین ونسأل المولى أن یمنّ علینا بالخیر والبرکة.

بسم الله الرحمن الرحیم

یا مقلّب القلوب والأبصار، یا مدبّر اللّیل والنّهار، یا محوّل الحول والأحوال، حوّل حالنا إلی أحسن الحال

زملائی الأعزاء، لنبدأ السنة الجدیدة والربیع النابض بالحیاة باسم رب العالمین ونسأل المولى أن یمنّ علینا بالخیر والبرکة.

فی السنة الماضیة، استطعنا بمساعدتکم أن نقطع مراحل مهمة ومثمرة فی تحقیق أهداف المعهد وجعله مرجعاً علمیاً فی مجال العلوم والثقافة الإسلامیة. وأقیم «أسبوع البحث» فی سیاق مختلف هذه المرة، ونُظم أیضاً معرض للإنتاجات العلمیة للمعهد العالی للعلوم والثقافة الإسلامیة وجاء بنتیجة مثمرة على نطاق واسع، على أمل أن یستمر العام المقبل بتنسیق أفضل. لذلک أُسس مجلس الرقابة والتقییم فی المعهد على أمل أن نشهد تطوراً کمیاً ونوعیاً فی الأنشطة عبر التنسیق والتخطیط والمراقبة المنتظمة، کما وتم إطلاق لجنة المقاعد العلمیة فی المعهد وذلک نزولاً عند رغبة قائد الثورة الإسلامیة دام ظله الذی یعدّ إنجازاً آخر من انجازات السنة المنصرمة (1394 هجری شمسی)، والذی أعطى ثماره بفضل الجهود والمتابعة المستمرة التی بذلها زملاؤنا. وساهم وضع مقاعد علمیة متعددة هذه السنة فی تحفیز وإنتاج المحققین أعضاء الهیئة العلمیة ونأمل أن نخطو فی هذه السنة (1395 هجری شمسی) بزخم أکبر فی سبیل تطویر المقاعد العلمیة. ومن إنجازات السنة الفائتة توقیع مذکرات تفاهم للتعاون وإقامة علاقات مع مؤسسات ومعاهد علمیة أخرى، محلیة وأجنبیة، بالإضافة إلى إقامة مؤتمرین علمیین فی لبنان وترکیا وحضور فردی لبعض أعضاء الهیئة العلمیة للمعهد العالی لمؤتمرات دولیة على أمل أن تشهد حضوراً أکبر للمعهد فی المجامع العلمیة الدولیة فی السنة الجدیدة. ویعتبر إطلاق قسم تکنولوجیا المعلومات للمنشورات الرقمیة التی تضم حوالی مئتی أثر من أهم إنجازات السنة الماضیة. وحاز المعهد وبفضل الله على مراتب شرف عدیدة سنة 1394 وإنّ اختیار بعض منشورات المعهد فی مهرجان کتاب السنة فی الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة و مهرجان کتاب الحوزة العلمیة ومهرجانات أخرى، هی من المصادیق البارزة لهذه التوفیقات ومراتب الشرف.

لذلک أتقدم بالشکر لرئیس مکتب الإعلام الإسلامی المحترم، جناب حجة الإسلام والمسلمین الدکتور واعظی ومعاونیه المحترمین الذین کانوا سنداً دائماً لبرامج المعهد والمدراء والمعاونین وزملائنا فی المعهد العالی، کل التوفیق وبلا شک مرهونة بجهود الزملاء الأعزاء ونرجو أن تسجل لنا فی کتاب أعمالنا مع الباقیات الصالحات.

أبارک لکم حلول السنة الجدیدة وأتمنى لکل منکم ولجمیع أهل العلم والبحث ومحبیّ هذه الساحة والداعمین للعلم والتحقیق.

نجف لکزایی

رئیس المعهد العالی للعلوم والثقافة الإسلامیة

مصدر:المعهد العالی للعلوم والثقافة الإسلامیة

تاريخ الأخبار: 1395/1/23 دوشنبه
مجموع الزيارات : 281 عدد مشاهدة اليوم: 1
[Control]
تعداد بازديد اين صفحه: 282
خانه | بازگشت | حريم خصوصي كاربران |
Guest (PortalGuest)


Powered By : Sigma ITID