معهد العلوم والفکر السیاسی

العالمیة الإسلامیة، عبدالکریم آل نجف


الصراع بین العالمیة والقومیة التعصبیة وجه من وجوه الصراع المستمر بین الخیر والشر فی الساحة البشریة. صراع یبدأ من إنسان ینظر إلى الآخرین من بوتقة نفسه فیصبح قومیاً متعصباً، وآخر ینظر إلى نفسه وإلى الآخرین من بوتقة ایمانیة توحیدیة فیصبح عالمیاً. وبهذا المعنى فالصراع بین الطرفین امتداد للصراع بین الوثنیة والتوحید. إنه صراع قیم قبل أن یکون صراع جغرافیا وقومیات وحضارات، ویحاول أنصار التعصب القومی إخفاء هویتهم من خلال عناوین عالمیة ومؤسسات دولیة، کهیئة الأمم المتحدة ورفع شعار العولمة واستنکار النازیة، ولکن ما أضمر ابن آدم شیئاً إلا وظهر على فلتات لسانه، فإن مقولة صراع الحضارات لا یتفوه بها إلا قومی متعصب ونازی متجدد. ومن أراد التفصیل فلیقرأ هذا الکتاب.


الکاتب: عبدالکریم آل نجف
اللغة: العربیة
إصدار معهد العلوم والفکر السیاسی التابع للمعهد العالی للعلوم والثقافة الإسلامیة فی قم
الطبعة الأولی: 2015
عدد الصفحات: 736
مصدر:

تاريخ الأخبار: 1394/8/28 پنجشنبه
مجموع الزيارات : 269 عدد مشاهدة اليوم: 1
[Control]
تعداد بازديد اين صفحه: 270
خانه | بازگشت | حريم خصوصي كاربران |
Guest (PortalGuest)


Powered By : Sigma ITID